التخطيط حسب المستوى الإداري / عناصر التخطيط.

أ/  التخطيط حسب المستوى الإداري:

ينقسم لثلاثة أقسام:

  • تخطيط حسب مستوى الإدارة العليا.
  • تخطيط حسب مستوى الإدارة الوسطى.
  • تخطيط حسب مستوى الإدارة الدنيا.

Screen shot 2013-03-01 at 5.44.39 AM

——————————————————————————————————–

ب/  عناصر التخطيط:
هنالك أربعة عناصر أساسية للتخطيط هي:

١)الأهداف ٢)السياسات  ٣)القواعد   ٤)الإجراءات

١) الأهداف:

“هي الأغراض والغايات التي يُراد تحقيقها في المستقبل”.

بحيث تختلف الأهداف بكونها خاصة أو عامه، طويلة أو قصيرة المدى، أساسية على مستوى المنشأة بكاملها أو فرعية على مستوى الأقسام والشعب.

فالأهداف في المنشآت عادةً توضع بشكل هدمي حيث قمة الهرم توضع الأهداف المهمة ثم تتدرج الأهداف بشكل عام.

شروط الأهداف:

  1.  وضوح الهدف: بحيث يكون واضح لجميع العاملين والمسؤولين عن تنفيذ الهدف في المنشأة.
  2.  مشروعية الهدف:  بحيث يكون الهدف غير مخالف لتعاليم الدين و العادات والتقاليد السائدة في المجتمع ويتماشى مع قواعد الدولة.
  3.  واقعية الهدف.
  4.  قابلية قياس الهدف: بحيث يتم تفصيل و ترجمة الهدف الى فروع قابلة للقياس والمتابعة.

٢) السياسات: 

“مجموعة المبادئ و القواعد والقوانين التي تضعها الإدارة العليا في المنشأة؛ حتى تسترشد بها باقي المستويات الإدارية في المنشأة”

ومن صفات السياسات أنها ثابتة نسبياً، ويعد اتباعها أمراَ ضرورياً وملزماً على جميع العاملين، بحيث أن تكون تلك السياسات واضحه لجميع المعنيين ومتجانسه وشاملة لجميع أفراد المنشأة وتُطبق على الجميع.

٣) القواعد:

“هي مايجب القيام به وماينبغي الامتناع عنه من سلوك أو تصرفات”

حيثُ يطلق علي القاعدة بـ القانون.

القواعد تختلف عن الإجراءات بأنها لا تحدد بخطوات تفصيليةبل تحدد بدقة.

من صفات القواعد أنها تتخذ شكل أوامر وتكون مرتبطة بجزاءات للمخالفين ومكافآت للمستحقين.

٤) الإجراءات:

“ سلسة الأعمال والخطوات والمراحل التي يجب اتباعها لتنفيذ عمل ما”

الإجراءات تختلف عن السياسات بأنها أكثر تحديداً لما يجب القيام به بينما السياسات تُعد أعم و أشمل.

ومن صفات الإجراءات أنها متكررة ومتسلسلة وفق خطوات ومراحل ثابته تختلق بإختلاف الأعمال.

Advertisements

أشكآل الملكية في مشروعات الأعمال ..

77

66

55

44

33

22

11

المحآضرة الثالثة ..~

الأشكال القانونية لمشروعات الأعمال ..:
تختلف في تفصيلاتها من دولة إلى اخرى,لكنها تتفق بالشكل العام.
تقسيمها حسب الشكل القانوني : 1\المنشآت الفردية ” يملكها شخص واحد”.
2\ الشركات “شراكة بين أكثر من شخص” .
ما لفرق بين المؤسسة والشركة ؟!
المؤسسة يكون شخص واحد يملكها , اما الشركة يكون شراكة بين اكثر من شخص .
ما لفرق بين المسؤولية المحدودة وغير المحدودة؟!
المسؤولية غير المحدودة تمتد إلى المال الخاص , أما المسؤولية المحدودة فلاتمتد إلى المال الخاص.
……………………
إذا ما لفرق بين الموصي والمساهم ؟
الموصي..
1- لايصلح أن يكون موظف لأنه تاجر.
2 -ولايستطيع أن يتداول .
3- ويكون دخوله لشركة باعتبار شخصي اذا لا يستطيع الانسحاب إلا بإذن الموصّى عليه.
المساهم..
1-يصلح أن يكون موظف.
2-ويستطيع أن يتداول.
3-يكون أي شخص يدخل الشركة ويستطيع الانسحاب متى ما أراد.

التخطيط

تعريف التخطيط:ـ

التخطيط هو التحديد في الوقت الحاضر لما سيتم عمله في المستقبل

خصائص التخطيط:ـ

١-إنه مستقبلي.ـ

٢-إنه توقعي.ـ

٣-إنه يعتمد على القرارات والإجراءات.ـ

٤-إنه يركز على الأهداف.ـ

٥-إنه عملية مستمرة.ـ

فوائد التخطيط:ـ

١-يسهم التخطيط في وضع أهداف واضحة للعمل.ـ

٢-يحقق التخطيط التناسق بين الأهداف المتعددة، ويزيل التعارض المحتمل بينهما.ـ

٣-يسهم التخطيط في الكشف والتعرف على مشكلات المستقبل التي قد تعترض سير العمل.ـ

٤-يساعد التخطيط في ترشيد النفقات ووضع ضوابط للإستخدام الأمثل للموارد المتاحة للمنشأة.ـ

٥-يسهم التخطيط في الرقابة على العمل من خلال المقاييس والمعايير الرقابية للإداء.ـ

٦-يساعد التخطيط في وضع برامج زمنية محددة تتضح فيها مواعيد بدء البرنامج وانتهائه.ـ

٧-يساعد التخطيط على تنظيم العمل، حيث يعرف كل فرد في المنشأة المطلوب منه من عمل، فتصبح طرق التوجيه والاتصال بالأفراد سهلة وواضحة.ـ

أنواع التخطيط:ـ

أ:التقسيم حسب المدة الزمنية:ـ

١-التخطيط طويل الأجل:ـ

المدة الزمنية للتخطيط طويل الأجل: بين ثلاث سنوات إلى عشر سنوات.ـ

يهدف هذا النوع من التخطيط إلى إعطاء الأدارة صورة واضحة عن المستقبل الذي ستسير المنشأة في اتجاهه.ـ

فوائد التخطيط طويل الأجل:ـ

ـ أنه يقلل من أثر المشكلات قصيرة المدئ في ضوء الرؤية الشاملة للمستقبل.ـ

ـ يعطي صورة واسعة، عما يتطلبه العمل من قوى بشرية وموارد مالية وآلات تقنية لتحقيق أهداف المنشأة.ـ

ـ يسهم في ربط الجهود الإدارية المختلفة بالأهداف العليا.ـ

ـ يساعد على اكتشاف انحرافات العمل عن المسار الموضوع.ـ

٢-التخطيط متوسط الأجل:ـ

يعد التخطيط متوسط الأجل تفصيلاً للخطط طويلة الأجل.ـ

المدة الزمنية للتخطيط متوسط الأجل: بين سنة إلى أقل من ثلاث سنوات.ـ

عند وضع الخطط متوسطة الأجل يقوم المخططون في المنشأة بتفصيل وتقسيم الخطط طويلة الأجل إلى خطط فرعية تتعلق بالإدارات والأقسام.ـ

تعد الخطط متوسطة الأجل أكثر دقة، وأقل عرضة للتغير، قياسا بالخطط طويلة الأجل.ـ

٣-التخطيط قصير الأجل:ـ

يقصد به ذلك التخطيط الذي يتعلق بالمستقبل القريب، ويتحدد فيه الجدول اليومي، أو الأسبوعي، أو الشهري للعمل، وكيفية أدائه، ومن يؤديه.ـ

المدة الزمنية للتخطيط قصير الأجل: مدته قصيرة لاتتجاوز سنة واحدة.ـ

التخطيط قصير الأجل هو تفصيل للتخطيط متوسط الأجل.ـ

تعد الخطط قصيرة الأجل أكثر دقة وأسهل تنبؤاً من الخطط متوسطة الأجل.ـ

حتى تكون الخطط قصيرة الأجل فاعلة وناجحة، فإنها لابد أن توضع على هيئة معايير محددة، إما بالواحدات التي يجب إنتاجها أو المبالغ المطلوب إنفاقها، أو الإيرادات التي يجب تحقيقها.ـ

تعد الخطط قصيرة الأجل من أهم أنواع الخطط في المنشآت، إذ لا يمكن للتخطيط متوسط الأجل أو التخطيط طويل الأجل أن يتحققا ما لم يتحقق التخطيط قصير الأجل، فالخطط قصيرة الأجل هي الفروع والتفصيلات الدقيقة المكونة للصورة العامة والأهداف الكبرى الموضوعة في الخطط متوسطة الأجل وطويلة الأجل.ـ

تحقيق التكامل بين التخطيط:ـ

نظراً لطبيعة التخطيط المتداخلة، فإن الخطط الزمنية الثلاث سواءً كانت قصيرة، أو متوسطة أو طويلة تحتاج إلى تكامل وتنسيق حتى يتم تطبيقها وتحقيق أهدافها بنجاح فهي لاتعمل بمعزل عن بعضها بعضاً بل تعد مدداً متكاملة ومترابطة وأهداف معتمدة على بعضها تمر وفق مراحل زمنية معينة، كلما انتهت بنجاح تلتها الرحلة الأخرى.ـ

ومن هذا المنطلق فإن المرونة والتكامل والترابط بين الخطط الزمنية الثلاث يعد أمرا مهما لتحقيق أهداف المنشأة.ـ

إعداد الطالبه:هياء غازي المليحي  .. الشعبه: ٢٧٢ .ـ

التخطيط

الإدارة والبيئة

الإدارة والبيئة
تتكون بيئة المنظمة من ١) البيئة الخارجية وتشمل أ-العامة ب-المباشرة
٢) البيئة الداخلية ويُطلق عليها أ- ثقافة المنظمة أو ب- المناخ التنظيمي
أولاً / البيئة العامة :
تتكون من ٦ عوامل :
١) الاقتصادية { النظام الاقتصادي وهو إما
 أ-الإسلامي
ب-الرأسمالي
ج-الشيوعي
د-المختلط
ولابد أن تمر دورات الأعمال بأربعة مراحل :
أ-النمو أو الإزدهار
ب-القمة أو الاستقرار
ج-التدهور
د-الكساد }
٢) التكنولوجية { جميع التطورات التكنولوجية المتلاحقة والسريعة ،التي يظهر عليها القدم بشكل سريع}
٣)الاجتماعية /الثقافية {العادات والقيم التي تميز مجتمعاً من المجتمعات وتعمل في ظل المنشأة ، مثلاً الديانة ، التعليم …}
٤)السياسية /القانونية { العوامل السياسية : درجة الاستقرار السياسي ، العلاقات الدولية …..
بينما العوامل القانونية : قوانين الاستثمار ، قوانين العمل …..}
٥) الدولية /العالمية
٦) الطبيعية { مثل الطقس ، المناخ }
ثانياً /البيئة المباشرة وتتكون من ٧ عناصر :
أ-المنافسون {المشروعات التي تنتمي لنفس الصناعة وتقدم خدمات وسلع مماثلة لما تنتجه المنظمة}
ب-الموردون { الأفراد أو المشروعات التي تزود المشروع ما يحتاجه من موارد تتطلبه عمليات التشغيل}
ج-المستهلكون والعملاء
د- الدائنون أو المقرضون
هـ- إتحادات العمّال{ منظمات تقوم بالدفاع عن حقوق العمّال }
و- مكاتب التوظيف { وكالات التوظيف التي تزود المنظمة باحتياجاتها من القوى العاملة بالكم والمهارة المناسبيين}
ز- الأجهزة المنظمة { وحدات تراقب وتنظم في سياسات منظمات الأعمال وهي نوعان : * الحكومية .مثال : أجهزة حماية البيئة من التلوث و * جماعات المصالح .مثال : جمعيات حماية المستهلك}
ثالثاً / ثقافة المنظمة { حصيلة من المعتقدات المشتركة المعلنة والضمنية ، القيم ، العادات والتقاليد ، تشعر أعضاء المنظمة بأنهم ينتمون لمجتمع واحد مختلف ومتميز عن غيره .مثال : أ- شركة IBM التي تركز على احترام الفرد وعلى الخدمات المقدمة للمستهلك ، ب- محلات McDonalds على قيم مثل الجودة والنظافة والسعر .
أمل محمد المزيني
432021568
272

الدرس الرابع

-عناصر الإدارة :

١- المشأة : تمثل الجهاز الإداري .

 

2-الوظائف : تشمل

 ١\ الوظائف الإدارية 

أو ٢\ التنفيذية 

أو ٣ \ ألمساعده 

 

٣- المهام : المهام التي يؤديها هؤلاء المديرون يطلق عليها العملية الإدارية أو وظائف الإدارة 

 

٤-الموارد : 

يمكن تقسيمها إلى ثلاث موارد رئيسية :

١- موارد بشرية : مثل الموظفين ، العمال .

٢- موارد مادية : تتمثل في الميزانيات ومصادر الدخل .

٣- مصادر معلوماتية : تتعلق بالمعلومات التي يترتب على أساسها اتخاذ قرارات المنظمه .

 

 

العملية الإدارية :

اول من وجه الانظار الى عناصر الإدارة أو وظائفها هو Henry Fayol واختصرت فيما بعد من قبل المفكرين والإداريين في خمسة عناصر :

١- التخطيط

٢- التنظيم

٣-التوجيه

٤- التنسيق

٥- الرقابة .

 

عناصر العملية الإدارية متعددة  ومنها جانبين مهمين:

 ١- وظائف الإدارة : التخطيط ، اتخاذ القرار ، والتنظيم ، التنسيق ، التوجيه .

 

٢- وظائف المنشأة : تشمل : إدارة الموارد البشرية ، إدارة التسويق ، إدارة الإنتاج ، إدارة نظم المعلومات ، الإدارة المالية .

 

 

 

 

 

 

 

مصطلحات في علم الإدارة :

الإدارة.                                Management  

أهداف الإدارة.                       Objectives of Management 

علم الإدارة.                            Management Science

التخطيط                               Planning

التنظيم                                 Organizing 

التوجيه                                 Directing

التنسيق                                Coordinating

إدارة أعمال.                           Business Administration

إدارة عامة.                             Public Administration 

 

 

–عناصر الإنتاج :

أولا : العمل :عنصر إنساني يعامل معاملة خاصة للأسباب الآتية :

١- إدارة عنصر العمل هو عنصر إنساني ويحب مراعاة الجانب الإنساني من حيث تحديد الأجر ووضع الضوابط .

٢- العمل يتحدد عنه اجر والذي يحدد مستوى المعيشة .

يعتمد العمل في الأساس على الأيدي العاملة في المجتمع كما ونوعا ،

المقصود بكم العمل عدد القادرين على العمل .

أما نوع العمل فهو القدرة الإنتاجية على العمل.

 

 

ثانياً : الموارد الطبيعية :

جميع الموارد الطبيعية المتاحة التي وهبها الله للإنسان ويشمل  سطح الأرض ومافي باطنها من الموارد .

 

ثالثاً : رأس المال : مجموعة غير متجانسة من الآلات والمعدات والأجهزة المصنوعة التي تساعد على زيادة الإنتاج .

 

–الأسواق الاقتصادية :

أولا :المنافسة الكاملة (Perfect Competition) :

خصائصها : ١/ وجود عدد كبير من المشترين والبائعين .

٢/ تنتج المنشئات العاملة في سوق المنافسة سلعة متجانسة .

٣/ حرية الدخول إلى السوق .

٤/ توفر المعلومات بشكل كامل .

 

 

 

ثانياً : الاحتكار التام (Pure Monopoly) :

خصائصها : ١/ وجود منتج أو بائع وحيد في السوق .

٢/ عدم وجود بدائل قريبة لسلعة المحتكر .

٣/ وجود عوائق تمنع دخول منتجين جدد إلى سوق المحتكر .

 

— أنواع أخرى للسوق تجمع بين خصائص سوق المنافسة الكاملة والاحتكار التام :

أولا : المنافسة الاحتكارية :

ويعتبر قريب من سوق المنافسة الكاملة ومن خصائص هذا السوق :

١/ وجود عدد كبير من المنشئات  الصغيرة بحيث لا تستطيع أي منشأه التأثير على سعر السوق .

٢/ السلع متشابهه لكنها غير متجانسة .

٣/ سهولة الدخول إلى السوق .

٤/وجود المنافسة غير السعرية ، كاستخدام وسائل الدعاية والإعلان .

 

ثانياً : احتكار القلة :

ويعتبر قريب إلى سوق الاحتكار التام ويتميز بالخصائص التالية :

١/وجود عدد قليل من المنشئات التي تملك حصه كبيره من السوق .

٢/ وجود المنافسة غير السعرية .

٣/ وجود عوائق تمنع دخول منتجين جدد إلى السوق .

٤/ تكون السلعة المنتجة سلعة متميزة .

 

 

هيفاء سعود بن سليم

430014225

272

 

مبادئ إدارة الأعمال 1

الباب الأول
الأساسيات والتطوير

 

الفصل الأول

مفهوم الإدارة ومجالاتها

 

                                                                                                                             *مفهوم الإدراة 

                                                                                                                             *اهمية الإدارة      

                                                                                                                            *هل الإدارة علم,أم فن؟

                             

 

  مفهوم الإدارة

تعريف الإدارة:وظيفة تنفيذ الأعمال عن طريق الآخرين باستخدام التخطيط والتنظيم والتوجيه والرقابة, وذلك من أجل تحقيق أهداف المنظمة بكفاية وفاعلية, مع مراعاة المؤثرات الداخلية والخارجية.

من خلال التعريف نقول :

1-أن الإدارة وظيفة ذات مهام معينة يقوم بها أشخاص معينون .

2-وظائف الإدارة واحدة في جميع القطاعات .

3-تقتضي وجود مجموعة من الناس لتنفيذ الأعمال .

4-وظائف الإدارة التخطيط  والتنظيم والتوجيه والتنسيق والرقابة وإعداد التقارير والميزانية.

5-تسعى إلى تحقيق أهداف محددة بكفاءة وفعالية.

6-اتخاذ القرار جوهر الإدارة.

7-العمل على التطوير من جميع النواحي .

 

تعريف المدير:أحد أعضاء المنظمة الذي يحقق تنسيق وتكامل عمل الآخرين .

 

المستويات الإدارية:                                                         

 

* الإدارة العليا

المسئولة عن القرارات الإستراتيجية.

* الإدارة الوسطى:

إعداد خطط متوسطة الأجل.

* الإدارة الدنيا:

وضع خطط تفصيلة.

                                                          

أهمية الإدارة

1-وسيلة المجتمع لتحيق أهدافه وتحيق احتياجات الأفراد ولتدريب العاملين وتأهيلهم .

2-زيادة عدد المنشئات وكبر حجمها .

3-وجود التغيرات الأجتماعية والأقتصادية والتقنية.

4-الندرة المتزايدة في الموارد البشرية والمادية.

5-الدعوة إلى العولمة والمنافسة في الأسواق العالمية.

6-دفع ملاك المنشئات إلى إناطة إدارتها إلى رجال الإدارة وذلك يؤدي إلى رغبة الكثير لدراسة الإدارة والوصول لمراكز اجتماعية وقيادية.

 

هل الإدارة علم,أم فن؟

هي علم وفن.علم يدرس في كليات متخصصة,وفن بمعنى أنها موهبة.

بل هي علم وفن و مهنة.

 

 

عن المدونة ..

نحن طالبات من كلية علوم الحاسب والمعلومات من جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية

..

أردنا عمل مدونة بسيطة عن مادة مبادئ في إدارة الأعمال

تحت إشراف الأستاذه : ملاك السليمي ..

نعرض فيها أهم الأفكار والمفاهيم التي تحتويها هذه المادة من خلال هذه المدونة ..

راجين  من الله كل التوفيق ..

قسم نظم المعلومات .. شعبة 272